كيفيه التخلص من عادة مص الأصابع لدى الأطفال

كيفيه التخلص من عادة مص الأصابع لدى الأطفال

من الطبيعي تمامًا أن يعتاد الطفل كمعظم أقرانه في عمر الطفولة الأولى على عادة مص الأصابع أو استخدام اللهاية “التيتينة”. ومثلما يُقال إذا زاد الشيء عن حده انقلب لضده، فإن الطفل إن اعتاد على هذه العادة بصورة متكررة، تصبح عادة سيئة نحتاج لمساعدة أطفالنا على وقفها

 متى يبدأ الصغير في الاعتياد عليه ومتى يجب أن نساعده على التخلص منها؟

مص الأصابع هو رد فعل طبيعي للأطفال الصغار. في عمر العشرة أسابيع، يبدأ طفلك في تلك العادة منذ هذا العمر وهو جنين لا يزال يعيش داخل الرحم. إنها العادة التي يواجهون بها التوتر أو القلق.

 يترك معظم الأطفال تلك العادة بين عمر الثانية والرابعة من تلقاء أنفسهم. وعادةً ما يتركها الآخرون في عمر المدرسة بسبب ضغط أقرانهم. يجب أن تأخذي في اعتبارك أنه حتى إن توقف طفلك عند تلك العادة، فإنها قد تُسترد مرة أخرى إلى حياته عند القلق أو التوتر.

 متى تعتبر عادة مص الأصابع مشكلة؟

لا تُعد عادة مص الأصابع مشكلة إلا إذا استمر طفلك فيها لما بعد عمر الرابعة، وهي عادة قد تسبب بعض المشكلات في الفك والاسنان. إذا لاحظت أن الأسنان الأمامية العليا تمتد إلى الشفة، فإن ذلك قد يكون أمرًا مقلقًا، وعليك عندها استشارة طبيب الأسنان الذي يتردد عليه طفلك.

إذا كان طفلك قد بدأيشعر بالحرج من هذه العادة، يصبح من الواجب عليك مساعدته في التوقف عنها.

كيف أساعد طفلي في التوقف عن عادة مص الاصابع؟

 • التجاهل: أحيانًا تعود عادات الأطفال إلى الرغبة في جذب انتباه الأبوين. إن لاحظت ذلك، تجاهلي السلوك تمامًا ليكون ذلك رسالة له بأنه لن يحصل على الاهتمام بهذه الطريقة. عادة ما يتوقف الطفل عن تلك العادة من تلقاء نفسه وفي بعض الأحيان لا تحتاج الاهتمام بها كثيرًا، بل إن إظهار عدم الاهتمام بها يجعلها تتوقف.

 • التعزيز الإيجابي: تشجيع طفلك عند التوقف عن تلك العادة هو أهم الأمور، لأنه يدل طفلك على معرفة ما هو السلوك المقبول وكيف يمكنه أن يحصل على اهتمامك بتلك الطريقة.

 • معرفة السبب: إذا كان صغيرك يستخدم تلك العادة عند الإجهاد والقلق، فعليك مساعدته على الاسترخاء بطرق أخرى مثل تقديم عناق أو التحدث معه.

إذا كان صغيرك يستخدها في اللحظات التي يشعر فيها بالملل، فتابعي ما الذي يمكن أن يشغله بحيث يصبح استخدام كلتا يديه أمرًا مهمًا يساعده في تثبيط رغبته في ممارسة تلك العادة مع مزيد من المرح.

 • تنبيهات لطيفة: في بعض الأحيان يعود طفلك للعادة بعد الإقلاع عنها. عندما يحدث هذا، ذكريه بلطف أن الإقلاع عنها أمر ضروري ومهم.

ما الذي عليك تجنبه؟

 لقد علمتِ الآن كيف تساعدين صغيرك على التخلص من تلك العادة، وعليك معرفة الأمور الواجب تجنبها أثناء ذلك.

 • إحراج طفلك أو إشعاره بالذنب: لا تفعلي ذلك فهي ليست طريقة تساعد صغيرك على الإقلاع عن عادته، بل هي ستشعره بالسوء تجاه نفسه وتضعف ثقته بنفسه. تجنبي العبارات من أمثلة “كن فتى جيد”، أو “توقفي عن التصرف كطفلة غير جيدة”، فتلك العبارات تسيء لصغيرك ولا يتعلم منها أن العادة هي العادة السيئة.

 • العقاب: قد تصبح عادة مص الأصابع أحيانًا عادة من الصعب على الصغار الإقلاع عنها. فالصغار يجدون أنه من الصعب التحكم في رغباتهم. لذا فإن العقاب لا يُجدي حينها، بل قد يُشعِر الصغار أكثر من كونه عاملًا مساعدًا في التوقف عنها. وبهذا فإن التعزيز الإيجابي العام تجاه السلوك المحمود قد يكون فعالًا أكثر من العقاب على السلوك غير المحمود.

 • تجنب وضع مواد مرة أو حارة على الأصبع: من الطرق الشهيرة استخدام الأبوين لفكرة وضع عشب أو خل أو أي مادة مرة أو لاذعة أو حارة على الأصابع ليتوقف الصغير عن ذلك. تجنبي تمامًا هذه السلوكيات السلبية، واستخدمي فقط الدعم الإيجابي فهو أكثر الوسائل فعالية. ومثلما ذُكر سابقًا، سيتخلى طفلك عن العادة من تلقاء نفسه. ويمكنك مساعدته إن كانت تلك وسيلته حيال الرغبة في الشعور بالراحة أو بسبب الملل، فمن المهم فهم سبب هذا السلوك ليحسن التعامل معه.

 أتمنى أن تكوني قد وجدتِ تلك النصائح مفيدة لك، وتذكري أن حديثك مع صغير مهم بقدر أهمية ما تريدنه منها من تقبل لنصائحك وتوجيهاتك. تذكري أن القلق حيال الأمر ليس له أي مبرر، وأنها عادة مرتبطة بالفترة الأولى يتخلى عنها الصغير تلقائيًا كلما تقدموا في العمر.


About the Author

Related Posts